التقويم فلسفة حياة

 

 

التقويم .... فلسفة حياة
التقويم ! وما أدراك ما التقويم ؟
إن هذه الكلمة تملأ دنيا الناس اليوم  ، وليس الأمر مقصورا على الميدان التربوي بمدارسه وطلابه ومناهجه ومعلميه ، وإنما كل مجال من مجالات النشاط الإنساني المتعددة والمتشعبة تحتاج إلى التقويم ، ولا تستغني عنه ، وأصبحنا في عصرنا هذا خاصة نسمع كلمة " تقويم " كثيرا ، فنسمع ونشاهد تقويم الأسنان بمعنى إجراء كل ما يُمكِّن الأسنان من استعادة نظامها واتساقها بعد أن فقدت هذا النظام والاتساق لسبب أو لآخر ، ويبدو أن هذه هي وظيفة التقويم الأساسية ولذلك نجد التقويم يستخدم في المؤسسات التي ترمي إلى التطوير والتجديد وتسعى لإرضاء العملاء ، وتقديم الخدمة المميزة لهم ، نرى ذلك – مثلا - في المطاعم والفنادق التي تقدم للعميل ورقة تقويمية يسجل فيها ما أعجبه ومالم يعجبه ، ويبدي رأيه في الخدمة المقدمة ، ويقترح سبل النهوض بها وتطويرها وتؤخذ هذه الآراء مأخذ الجد ، وتُدرس بعناية ، وتخرج المؤسسة برؤى تطويرية تجديدية يشعر بها العميل حين يتعامل مرة أخرى معها .
ولعل من المناسب أن نقوم بسياحة لغوية في مادة " قوم " تلقي ضوءا على مفهوم التقويم ، فقد جاء في المعجم الوسيط : " قام يقوم قوْما وقِياما وقوْمة : انتصب واقفا
 وقام الأمر : اعتدل ...
 وأقام الشيء : أنشأه مُوَفَّى حقه ، ومنه إقامة الصلاة .
وأقام العود والبناء ونحوهما : عدَّله وأزال اعوجاجه
وقوّم المُعوَجَّ : عدّله وأزال عِوَجَه
وقوّم السلعة : سعّرها وثمّنها " انتهى
في ضوء العرض المعجمي يتبين أن التقويم لغة يأخذ مفهومين :
المفهوم الأول : تعديل الشيء وإزالة إعوجاجه ؛ ليكون مستقيما معتدلا في أحسن صورة وعلى أحسن هيئة .
المفهوم الثاني : تثمين الشيء وبيان قيمته ، وهذا ما تسميه أدبيات التربية بالتقييم ولكن من خلال هذه السياحة اللغوية وجدنا أن المادة كلها واوية ولا وجود لكلمة
 " التقييم " في معجماتنا العربية .
أما في الاصطلاح الغربي فنجد كلمة التقويم تأخذ المعنيين السابقين  باصطلاحين مختلفين :
الاصطلاح الأول : Evaluation
الاصطلاح الثاني : Assessment
والتقويم هو قيمة إسلامية فقد قرأنا عن عمر – رضي الله عنه – وهو يخطب في المسلمين حين تولى الخلافة يقول لهم : " من رأى منكم فيَّ اعوجاجا فلْيُقوِّمْه "
فالخليفة بهذا القول الحكيم إنما يدعو المجتمع كله أن يقوم بعملية التقويم ، فينظر فيما يصدر عنه من أعمال ويدرسها ويصدر حكمها عليها ، ثم يقدم توصياته ومقترحاته التي من شأنها أن تصلح الخلل ، وتدعم الأداء ، وتُبَصِّر الخليفة بما ينبغي عليه أن يقوم به .
والتقويم يتغلغل في حياة المسلم كلها إذ عليه أن يراقب تصرفاته وأفعاله وأقواله ويزنها بميزان الشرع الحنيف ، فإن وجد بُعْدا عن الطريق السويّ ، سارع وعدّل وعاد إلى الجادّة ، وهذا هو تطبيق للشعار الذي رفعه عمر رضي الله عنه :
" حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا وزنوا أعمالكم قبل أن توزن عليكم "
ومن هنا فإن المسلم أو الإنسان بشكل عام يمكن أن يصمم لنفسه بطاقة محاسبة أو قل : بطاقة تقويم ، يقوِّم بها أداءاته ونشاطاته يوما بيوم ، ويخرج من وراء ذلك بقرارات تدفعه إلى المزيد من النجاح في تحقيق الأهداف والرؤى .
وما التوبة النصوح التي شرعها الإسلام ، وحث عليها رب العباد ، إلا تقويم ذاتي  فالمسلم ينظر متأملا مفكرا فيما صدر عنه من قول أو فعل ، ويزنه بموازين الشرع الحنيف ، ويسارع بتعديل الاعوجاج حيثما وجد ، ويسارع كذلك في صقل الأمور الحسنة والإكثار منها وتطوير أدائه فيها  ، يقول ربنا سبحانه وتعالى مرغبا في هذا اللون من التقويم :  
ويمكن كذلك أن يندرج " الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر " تحت مظلة التقويم إذ دعا القرآن الكريم إلى أن تكون هناك "أمة " مؤهلة لهذا التقويم ؛ حتى تستطيع أن تصدر حكما بأن هذا معروف وهذا منكر ، وحتى تتمكن من أن تسلك أفضل السبل في التقويم ، فيكون أمرها بالمعروف بالمعروف ، ويكون نهيها عن المنكر بلا منكر ، و تستخدم الحكمة والموعظة الحسنة في الوصول إلى غاياتها
دون ضرر أو إضرار ، وبهذا يتحقق للمجتمع كله الفلاح والنجاح .  
 يقول تعالى :
وَلْتَكُن مِّنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى ٱلْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَبِٱلْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ ٱلْمُنْكَرِ وَأُوْلَـٰئِكَ هُمُ ٱلْمُفْلِحُونَ (104) آل عمران
 إذن لا يستطيع الفرد أن يحقق النجاح في حياته إلا إذا اتخذ التقويم منهجا وفلسفة حياة وهو ما يعرف الآن بالتقويم الذاتي ، ولا تستطيع المؤسسة أن تقف على قدميها وتنافس مثيلاتها وتحقق وجودها إلا إذا كان التقويم جزءا أساسا من برنامجها وقانونها ، وأعجبني شركة من الشركات التي تقوم ببيع الماء النقي تتصل بالعملاء اتصالا مباشرا ، وتأخذ منهم التقرير التقويمي حول الخدمات التي تقدمها ، وتعمل على التعديل والتجويد ، فيشعر المتعامل معها  أن خِدماتها في تطور مستمر .
والتقويم جزء أساس في العمل التربوي ، و لك أن تتصور الميدان التربوي بلا تقويم ، إن هذا يعني الانهيار والفشل والإخفاق .
ولعل من المناسب هنا أن نوضح بعض أغراض التقويم في الميدان التربوي في مجالات أربعة  
أولا : المتعلم  : يستطيع المتعلم أن يحكم على أدائه ، وأن يقف عند مستوى إنجازاته ، ويلمس بوضوح موضع العلل ، ومواطن الصحة ، ولعل ذلك يثير دافعيته نحو تحقيق المزيد من الإنجازات ، ويوجه "بوصلة" اهتماماته نحو الأمور التي يحتاج فيها إلى تحسين .
ثانيا : المعلم : يتمكن المعلم من أن يدرك مدى تحقق الأهداف ، ويتمكن بناء على نتائج التقويم من تعديل خططه وإستراتيجياته بما يعالج نقاط الضعف ويبرز جوانب القوة في أداء الطلاب ، بل إن التقويم الصحيح يدفع المعلم إلى بذل المزيد من الجهد ؛ لتطوير نفسه علميا ومهنيا ، فيبقى المعلم في تصاعد مستمر يسقي طلابه من ماء جار متجدد لا من ماء راكد آسن .
ثالثا : القيادات التربوية : يمدها التقويم بمعلومات قيمة عن واقع الميدان التربوي تستطيع من خلالها أن تبني خططا صحيحة ، وأن تتخذ قرارات مناسبة وفعالة
ومن هنا كان ضروريا أن تلتحم القيادة بالميدان ، وأن تلتقي بصورة دورية منهجية مع أفراده تستمع منهم ، وتحاورهم ؛ لتخرج بالتغذية الراجعة التي تترجم إلى قرارات ، وهذا ما يفعله سعادة وزير التربية والتعليم حين يزور المدارس ويلتقي بالمعلمين والإدارات المدرسية ، ويجتمع إلى الطلاب ويصغي إليهم ويخرج من كل ذلك بقرارات فورية ، يكون لها مردودها الإيجابي على الميدان التربوي كله .
رابعا : المجتمع : يقدم التقويم صورة صحيحة للمجتمع عن مجريات العملية التعليمية ، ويبث فيه الطمأنينة على أن أهدافه تتحقق ، وأن أبناءه في أيدي أمينة
فيندفع المجتمع يدعم التعليم بكل ما أوتي من قوة وإمكانات ، ويجد لديه الرغبة قوية في المشاركة والتواصل الإيجابي مع المؤسسات التعليمية ؛ وبهذا نقضي على ما يشكو منه الميدان التربوي من ضعف التواصل مع أولياء الأمور أو أن هذا التواصل لا يتم إلا إذا ارتكب الطالب مخالفة تربوية أو سلوكية .

وأخيرا يمكن القول إن التقويم إذا سادت ثقافته وانتشرت في المجتمع أفرادا ومؤسسات ارتقى وأخذ طريقه صعدا نحو المجد والعلا .

viagra naturale da comprare erboristeria To, depositfiles. Saudi medical journal 30 (8): 1024acirceuroldquo33. czpoint.it/napins/upperintakemanifoldtorque.php?kef=483659 Saudi medical journal 30 (8): 1024acirceuroldquo33. Org uterine-fibroidd. D. http://whatif-productions.com/her-483456/ Heavy, prolonged monthly periods, sometimes with clots anemia (fatigue due to low red blood cell count) pain or pressure between the hip bones or in the back of the legs pain during sexual intercourse frequent need to urinate constipation or bloating palpable mass in the abdomen feeling full when eating if a woman experiences any of the above symptoms, she should see her doctor to confirm, through tests, whether or not she has uterine fibroids. D. Mechanism of action is thought to be antiestrogenic effects. zeroptech.com/wordpress/wp-admin/includes/olicon.php?wsh=484555 Org uterine-fibroidd. Other loci reveal a wide variety of additional factors possibly involved in the condition, suggesting paths for future research and pointing the way to more effective treatment techniques. http://haverhills.com/ctt-483463/ Andrew weil recommends eating a low fat diet and hormone free foods (meat, poultry, eggs, and dairy products). If you say lsquocan i get rid of my bacterial vaginosis? rsquo, our answer will be lsquoyesrsquo. D. Removing your uterine lining would mean that you could not have children in the future. http://arh.ro/hkfxssurajquickdocplot/the-event-last-up-to-half-an-hour-atendimento-goddessses.html It must be also remembered that while uae is effective at shrinking fibroids and improving symptoms, it does not remove fibroids, and there are known associations between fibroids, pregnancy loss, and certain pregnancy complications (bajekal and li, 2000 coronado et al. Annual pap smears are recommended for all women with an intact cervix who are 18 years or older or who have become sexually active. viagra viagra pills Other loci reveal a wide variety of additional factors possibly involved in the condition, suggesting paths for future research and pointing the way to more effective treatment techniques. M. what is viagra bayer Mechanism of action is thought to be antiestrogenic effects. ideapadova.it/wormgear/dimision.php?ibu=483225 http://sisacperu.com/rypdxyctrigosaminecurtainspanochitas/designsimply-happiness-engineer-mar-1-2012-4-33-dinamico-conrazon.html If you say lsquocan i get rid of my bacterial vaginosis? rsquo, our answer will be lsquoyesrsquo. 1 read more share on: email print diseases treatments doctors departments patient visitor guide online services for medical professionals education research appointments jobs about contact home find mayo clinic on facebook twitter youtube terms of use and information applicable to this site copyright copy2001-2012 mayo foundation for medical education and research. Sometimes, a fibroid hangs from a long stalk, which is attached to the outside of the uterus.